الرئيسيةالسياسةالمجتمع

لجنة نسائية تطالب بوشارب برد الاعتبار لضحايا انتهاكات الحريات النقابية

عقدت اللجنة المركزية للعمل النسائي للوكالات الحضرية وكذا مديرة الموارد البشرية والوسائل العامة لقطاع إعداد التراب الوطني والتعمير اجتماعا يوم 25 دجنبر 2020 بحضور ممثلين عن الوزارة.

ووفق بلاغ توصل موقع “الأهم 24” بنسخة منه فإن اللجنة قالت انها حصلت على مكتسبات هامة بعد لقاء للحوار الاجتماعي مع وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، مضيفة أنها تؤكد على الحرص على احترام الحريات النقابية داخل الوكالات الحضرية، وحث السادة المدراء على ضرورة احترام العمل النقابي، مع وضع حد لكل أشكال التعسف والتضييق ورد الاعتبار للنساء ضحايا انتهاكات الحريات النقابية بالوكالات الحضرية كطنجة، الصويرة والعرائش، وغيرها وذلك عبر توصية وزارية.

وأضاف البلاغ أن الوزارة مطالبة بالالتزام بإخراج ملحق تعديلي خاص بانتقال مستخدمي ومستخدمات الوكالات الحضرية، مع إعطاء الأولوية للنساء ذواتي الحالات الاجتماعية/الحالات المرضية المستعصية، فضلا عن الالتزام بالعمل على تسوية الوضعية الإدارية والمادية لحاملي الدبلومات والشواهد العليا وإدماجهم في السلاليم المناسبة، خصوصا بالوكالات الحضرية لكل من تطوان، طنجة، الداخلة، العرائش، الرشيدية وقلعة السراغنة.

ومن جهة أخرى فتح مناصب المسؤولية الشاغرة بالوكالات الحضرية مع تحفيز الكفاءات النسائية، والعمل بمبدأ الشفافية والمساواة بين الرجل والمرأة في الواجبات والحقوق، والولوج الى المسؤوليات مع الحرص على التقييم الدوري للأقسام والمصالح مع ايجاد صيغة مستقبلية للكوطا بين الجنسين.

البلاغ ذاته شدد على ضرورة الاهتمام بالقضايا الاجتماعية للنساء ولأسرهن وتقديم كل التسهيلات الممكنة لهن أثناء فترة الحمل والرضاعة، وكذا وضع حد لجميع أشكال التحرش الجنسي، التعسف، الشطط في استعمال السلطة، الإقصاء والتهميش ضد النساء العاملات بالوكالات الحضرية.

هذا فضلا عن تفعيل الرسالة الملكية المؤرخة ب 15 نونبر1993 وكذا الدورية 6250 بخصوص حركية الموظفين المعينين في مناصب المسؤولية والتي لا يجب أن تتعدى أربع سنوات، مع ضرورة التطبيق الصارم لمقتضيات الدستور فيما يتعلق بربط المسؤولية بالمحاسبة في حق المسؤولين ذوي سوء التسيير والممارسات التعسفية ضد المستخدمين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى