الرئيسيةالسياسة

برلماني يكشف شبهة خروقات مالية بصندوق الضمان الإجتماعي

كشف بلعيد أعلولال النائب البرلماني عن حزب العدالة والتنمية، عما أسماه وجود شبهة خروقات مالية وتسييرية بالصندوق الوطني للضمان الإجتماعي، تهم التلاعب بأجور بعض الموظفين والصفقات وتغطية عطل من سماهم بالمحظوظين، الذين تتم تغطية عطلهم على حساب الصندوق.

وقال النائب البرلماني، خلال مداخلته في اجتماع لجنة مراقبة المالية العامة، بحضور أمكراز، إن هناك محسوبية في التوظيفات والترقيات والتعيينات تحتاج للإفتحاص، وهناك تعيين لبعض المتقاعدين من الصف النقابي بأجور عالية، وهناك سيطرة على مفاصل مديرية الاعمال الإجتماعية والتعاضدية الخاصة بالعمل الإجتماعي، وتحويلها إلى خزان لفائدة العمل النقابي والمحظوظين.

وطالب النائب البرلماني ذاته خلال مداخلته بتقييم صفقات مع شركات مشبوهة، مشيرا إلى أن هناك استفادة معيبة من خدمات المؤسستين، منها العلاج خارج أرض الوطن وتزمينها مع العطل، لتصبح تغطية على عطل هؤلاء المحظوظين ماديا.

كما تدث عن شبهة فساد تهم صفقات أبرمت مع شركة، رغم وجود تقرير للمفتشية يشير إلى تزوير وثائق الملف الإداري الذي تقدمت به هذه الشركة للفوز بالصفقة، وقال إن هناك مشاكل أخرى تهم عدم اشتغال التطبيق الخاص بالمحاسبة

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى