الرئيسيةالسياسة

بتهمة التزوير… حزب زيان يقاضي أعضاء “الحركة التصحيحية”

تزامنا مع  عقد “الحركة التصحيحية” بالحزب  المغربي الحر، “للمجلس السياسي”، اليوم السبت، الوطني بالدارالبيضاء، قرر “المكتب السياسي للحزب ذاته، مقاضاة أربعة من أعضاء الحركة التصحيحية، وهم المحامي إسحاق شارية وحسان موساوي والغليمي بناسف وأنور بن بوجمعة، بتهمة التزوير واستعمال وثيقة حزبية بدون صفة.

وأوضح الحزب، حسب ما نشرته “الحياة اليومية” التابعة لمحمد زيان، الأمين العام للحزب، أن المحامية إلهام بلفلاح، قد قدمت شكاية باسم الحزب، ضد حسان موساوي والغليمي بناسف بتهمة انتحال صفة مسؤول حزبي والتزوير واستعمال وثيقة حزبية بدون صفة، بعد ادعاءهما الانتماء للحزب والتوقيع باسمه لطلبات إجراء اجتماعات سياسية.

كما تم كذلك رفع شكاية جنحية من أجل استعمال وثيقة مزوة ضد  أنور بن بوجمعة الذي قام بعد طرده من الحزب المغربي الحر وجعل حد لصفته كمنسق جهوي بجهة الدار البيضاء،  باستعمال وثيقة مزورة. وهو نفس الفعل المتابع من أجلهإسحاق شارية الذي بعد تجميد عضويته بالحزب المغربي الحر، قام عن سوء نية بنشر واستعمال الوثيقة المزورة، وهو يعلم علم اليقين زوريتها وعدم انتماء حسان موساوي لهياكل الحزب، وإدراج اسمه ضمن لائحة المؤتمرين لانتخابه، وذلك بهدف التمويه بأنه منتخب في مؤتمر لم يشارك فيه، مستعملا رأسية الحزب وخاتمه وطابعه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى