الرئيسيةالسياسةالمجتمع

المجاوي: عودتي للتدريس حق ويجب طي ملف معتقلي الريف

أسدلت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، اليوم الجمعة الستار عن ملف الأستاذين محمد المجاوي ويوسف الحمديوي والمعتقلين السابقين على خلفية حراك الريف، حيث قررت قبول عودة المعلمين معا إلى استئناف مهامها التربوية والتعليمية بالسلك الابتدائي.

واعتبر المعتقل السابق محمد المجاوي في تصريح “للأهم 24” عودته للعمل تحصيل حاصل وحق من حقوقه لأنه لم يخرق للمنظومة التعليمية، مؤكدا أن إعتقاله كان في شأن سياسي عام يعرف جميع المغاربة صغارا وكبارا، في إشارة منه لإعتقاله على خلفية مشاركته في حراك الريف.

وقال “المجاوي” إن العودة للعمل كانت على الأقل على هذه الطريقة في انتظار الانفراج الشامل في هذا الملف وطيه نهائيا معبرا عن امتنانه لمساندة نقابة الاتحاد المغربي للشغل وكل الإطارات النقابية الفاعلة في الحسيمة والتي تعاملت مع الملف بجدية.

هذا وتمنى “المجاوي” طي الملف بشكل كامل وعودة الحياة الطبيعية الى مدينة الحسيمة في افق طي ملف الاعتقال السياسي برمته في المغرب، ويناشد (المجاوي) إلى مصالحة حقيقية ووضع نهاية الى الاعتقالات التي تطال الصحفيين والنشطاء الحقوقيين، فصلا عن لم شمل بنات وأبناء الوطن للمساهمة في بناء مغرب ديمقاطي يضمن الكرامة والحقوق الأساسية.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى