الرئيسيةالمجتمع

مطالب بالتحقيق في اختفاء أنابيب التنفس من مستشفى أسفي

 

قالت للجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان، إن 46 من أنابيب التنفس الخاصة بمرضى كوفيد بالمستشفى محمد الخامس بآسفي إختفت، وأنه يتم واستعمالها خارجه استعمالا خاصا يعد جريمة خطيرة في ظل ما يعيشه المغرب بصفة عامة ومدينة آسفي بصفة خاصة من انتشار لهدا الوباء.

واعتبرت الجمعية الحقوقية، في رسالة إلى وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية بآسفي، أن هذا الجرم الشنيع يبخس ويضرب في العمق بعرض الحائط كل الجهود المبذولة لمواجهة الجائحة بل ويضع صحة وسلامة المواطنين في الخطر.

وطالبت الجمعية، بفتح بحت وتحقيق في شأن أخبار عن اختفاء 46 أنبوب تنفس من قسم كوفيد بمستشفى محمد الخامس بآسفي.

وأضاف الفرع المحلي للجمعية إنه عبر بعض المواقع الإلكترونية المحلية ومن وسائط التواصل الاجتماعي بأخبار تشير إلى اختفاء 46 أنبوب تنفس من قسم كوفيد بمستشفى محمد الخامس بآسفي كانت مخصصة في الأصل لمرضى كورونا – كوفيد 19- من نزلاء المستشفى المفترضين والتي صارت تستعمل خارج المستشفى لبعض المرضى “المحظوظين” بداخل منازلهم بمقابل مادي تحدثت بعض الأخبار أنه يفوق 1000 درهم لليوم الواحد ” .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى