الرئيسيةالسياسةالمجتمع

محامون ينذرون بعدم إجراء الانتخابات في وقتها

دعت فدرالية جمعيات المحامين الشباب بالمغرب في اجتماع عقدته لتدارس ما يروج حول إمكانية تأجيل الانتخابات المهنية لمختلف هيئات المحامين بالمغرب، الى التشبث بضرورة التزام مجالس هيئات المحامين بتنظيم الجموع العامة الانتخابية في الوقت المقرر لها خلال شهر دجنبر من هذه السنة.

وذكر بيان توصلت “الأهم 24” بنسخة منه أن الفدرالية تؤكد أن لا يوجد أي مبرر قانوني أو واقعي لتأجيل الجموع العامة الانتخابية، مضيفا أنه يدعو مجالس هيئات المحامين بالمغرب إلى التشبث بالشرعية الانتخابية كأساس وحيد لممارسة أجهزة الهيئات لصلاحياتها القانونية.

و ناشدت الفدرالية بالعمل على تدبير المسائل التنظيمية و اللوجيستية لإجراء الانتخابات المهنية في إطار احترام الإجراءات الوقائية و الاحترازية المقررة من طرف السلطات المختصة في ظل حالة الطوارئ الصحية، حفاظا على استقلالية مهنة المحاماة و ديمقراطية تدبير شؤون هيئاتها، معتبرة أن الأمر الذي لن يكون عصيا على هيئات المحامين كما نجحت في ذلك هيئة باريس التي تضم عددا كبيرا من المحامين و في ظروف وبائية عصيبة.

ورفض البيان إصدار السلطة التنفيذية لأي مرسوم يتيح تأجيل الانتخابات المهنية في إطار الصلاحيات المنصوص عليها في مرسوم إعلان حالة الطوارئ و نعتبر ذلك اعتداءا غير مشروع على استقلالية مهنة المحاماة و إخلالا غير مبرر بقواعد التسيير الديمقراطي لهيئاتها المهنية، كما جدد دعوته التأكيد على خطورة المساس بشرعية الانتداب الانتخابي كأساس للتدبير المستقل للشؤون المهنية لهيئات المحامين و الذي سيدخلها في متاهات قانونية و تنظيمية ستكون لها تداعيات خطيرة على أداء رسالة الدفاع و من باب النتيجة مرفق العدالة الذي يعتبر من المرافق الحيوية لحماية حريات و حقوق المواطنين و أمنهم القانوني و القضائي.

هذا ونبهت الفدرالية أنه في حالة انعقاد أي انتخابات فإنها مستعدا لخوض كل الأشكال النضالية ضد أية محاولة للمساس باستقلالية المهنة، داعيا القواعد المهنية إلى التحلي باليقظة اللازمة  و الاستعداد لإعلان العصيان الشامل ضد أية محاولة تستهدف الإجهاز على التدبير الديمقراطي لهيئات المحامين.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى