الرئيسيةالمجتمع

مصحة تشترط 14 مليون لعلاج مواطن مصاب بكورونا

لم يمضي يوم واحد، على قرار الوكالة الوطنية للتأمين الصحي، الذي ألزم ثلاث مصحات خاصة، بإرجاع مبالغ مالية لمرضى كورونا، حتى طالبت مصحة الشيخ زايد بالدار البيضاء من أحد المواطنين، مبلغا خياليا مقابل إدخاله للاستشفاء بالمصحة.

واشترطت إدارة مصحة الشيخ زايد، على عائلة المواطن، توقيع شيك مقدراه 14 مليون سنتيم قبل السماح له بولوج المصحة يوم أمس الثلاثاء.

أصدر الوكالة الوطنية للتأمين الصحي، قرارا تلزم بموجبه 3 مصحات خاصة، بإرجاع المبالغ المحصل عليها بدون سند قانوني، لفائدة المرضى المؤمنين المتضررين.

وقال الوكالة الوطنية، في بلاغ توصلت “الأهم 24” بنسخة منه، اليوم الأربعاء، إنه تم توقيف العمل مؤقتا بـ”الثالث المؤدي في إطار الاتفاقية الوطنية المبرمة بين الهيئات المكلفة بتدبير نظام التأمين الإجباري الأساسي عن المرض، والأطباء، والمؤسسات العلاجية بالقطاع الخاص، في حق ثلاثة مصحات”.

وقررت الوكالة بإلزام المصحات المعنية، بإرجاع المبالغ المحصل عليها بدون سند قانوني، لفائدة المؤمنين المتضررين من المخالفات السالفة الذكر، مشيرة إلى أن اتخذ هذه القرارات تم “بناء على تقارير المراقبة التقنية التي تم إجراؤها، بمبادرة من وزير الصحة، والتي تضمنت مجموعة من الممارسات المخالفة للاتفاقية الوطنية والتجاوزات للتعريفة الوطنية المرجعية”.

وأردف البلاغ، أنه تم اعتماد سيناريو للتكفل يهدف إلى مراجعة التعريفة الوطنية المرجعية التي ستكون موضوع تقييم ودراسة للأثر المترتب عن هذه المراجعة، وذلك في إطار لجنة مشتركة مكونة من الوكالة الوطنية للتأمين الصحي، والصندوق الوطني لمنظمات الاحتياط الاجتماعي والصندوق الوطني للضمان الاجتماعي، قبل عرضه على اللجنة الدائمة للتتبع قصد المصادقة عليه.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى