الرئيسيةالسياسةالمجتمع

تنسيقية تندد بإستمرار متابعة الراضي

تستمر تنسيقية البيضاء الرباط من أجل الحرية لعمر الراضي وكل المعتقلين السياسيين،في الدفاع عن عمر الراضي وكانت هاته الأخيرة قد أعلنت عن تنظيم وقفة تضامنية مع الصحفيين عمر الراضي وعماد استيتو، غدا الأربعاء 25 نونبر ، على الساعة الواحدة زوالا أمام محكمة الاستئناف بالدار البيضاء.

وقالت التنسيقية أنها تندد باستمرار ما إعتبرته “احتجازا للصحفي عمر الراضي، رهن الاعتقال”، مضيفة أن الأمر “تمظهرا آخر من تمظهرات التضييق غير المبرر للسلطات على الصحفيين”.

وأوردت التنسيقية إستنكارها رفض قاضي التحقيق المتكرر الإفراج المؤقت عن عمر الراضي، رغم الضمانات التي قدمها الدفاع، مشددة على أن استمرار متابعته في حالة اعتقال، انتهاك لقرينة البراءة بالنظر لغياب حالة التلبس المشترطة قانونا في ميثل هذه الملاحقات.

هذا وفي ذات الموضوع استنكرت التنسيقية ما أسمته “البطء الإجرائي وإطالة مدة معالجة قضتي عمر الراضي وسليمان الريسوني، والعزلة التي يوجدان فيها، منذ ما يقارب 4 أشهر للراضي و6 أشهر للريسوني”، مطالبة بالإفراج العاجل والفوري للصحفي الراضي وكذا التوقف عن قمع الاصوات الحرة والمطالبة بالديمقراطية.

والجدير بالإشارة أن قاضي التحقيق بمحكمة الإستئناف بالبيضاء، استكمل قبل أسابيع التحقيق مع الصحافي عماد استيتو في حالة سراح، بشكل تفصيلي يوم 25 من الشهر الجاري.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى