الاقتصادالرئيسيةالسياسةالمجتمع

نقابة تطالب بتخفيض ضرائب الماء والكهرباء والأنترنيت

أفاد بلاغ للكنفدرالية للشغل حول التعديلات على مشروع قانون المالية 2021، عقب اجتماع المكتب التنفيدي يوم الاربعاء 18 نونبر، أن الكنفدرالية تقدمت بحوالي 30 تعديل يهم مشروع قانون المالية إنطلاقا من رؤيتها في سياق جاحة كوفيد 19 وطنيا ودوليا.

وذكر البلاغ الذي توصلت “الأهم 24” بنسخة منه أن نقابة السيديتي دعت الى التخفيض من الضريبة على القيمة المضافة المطبقة على الماء والكهرباء والأنترنيت، والرفع من نسبة الخصم من المصاريف المرتبطة بالوظيفة أو العمل الخاصة بالأجراء، وكذا الرفع من الأعباء العائلية المخصومة من الضريبة على الدخل من 360 درهما إلى 600 درهم عن كل شخص يعوله الأجير.

ودعت إلى تحويل صندوق كورونا إلى صندوق دائم لمواجهة الأزمات، والاستمرار في دعم الأجراء الذين فقدوا شغلهم مؤقتا، مع تمويل صناديق التشغيل وتعميم الحماية الاجتماعية بإحداث ضريبة على الثروة، ورفع نسبة الضريبة على انتقال الملكيات بشكل تصاعدي.

وافترحت ذات النقابة إعفاء المتقاعدين من الضريبة على الدخل، وإلغاء المساهمة الاجتماعية التضامنية بالنسبة للأجراء، مع تخفيف العبء الضريبي عليهم، برفع السقف المعفى من الضريبة على الدخل إلى 50 ألف درهم، وبمراجعة الأشطر، فضلا عن اقتراحها إدماج أساتذة التعاقد في إطار الوظيفة العمومية، والرفع من مناصب الشغل بقطاعات الصحة والتعليم ومفتشي الشغل، فضلا عن تحويل صندوق دعم التشغيل إلى صندوق التعويض عن بطالة حاملي الشهادات والباحثين عن الشغل.

هذا وتطرقت السيديتي في تعديلاتها الى إعفاء مؤسسات الأعمال الاجتماعية للعاملين بالقطاع العمومي من الضريبة بالنسبة لمجموع أنشطتها أو عملياتها، وكذا الدخول المحتملة المرتبطة بها، الى جانب إعفاء الأدوية والمنتجات الصيدلية من الضريبة على القيمة المضافة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى