الاقتصادالرئيسية

مطالب بتشكيل لجنة إستطلاعية حول مصير أجهزة التنفس

طالب حزب “الاستقلال” بمجلس النواب، بتشكيل مهمة استطلاعية حول مآل تصنيع أجهزة التنفس الاصطناعي والأسرة الطبية.

وتقدم حزب الإستقلال، بطلب تشكيل لجنة  برلمانية استطلاعية حول مآل تصنيع أجهزة التنفس الصناعي والأسرة الطبية، بعد الارتفاع المهول في أثمنتها في السوق الوطنية والذي تضاعف مرات متعددة وبعد الجدل الكبير بين مكونات الحكومة خاصة بين وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي من جهة ووزارة الصحة من جهة أخرى.

ويأتي طلب الفريق الإستقلالي بمجلس النواب، والذي تقدم به لرئيس لجنة القطاعات الإنتاجية، بعدما قامت وزارة الصناعة والتجارة بتعبئة بعض الصناعات المتطورة ومراكز البحث والجامعات، وإشراك العديد من الكفاءات المغربية لتصميم وتطوير هذه الأجهزة، بهدف سد النقص الحاد منها بالمستشفيات لمواجهة تنامي الوضع الوبائي والتكفل بالمصابين، وحماية أرواحهم.

وإعتبر الفريق النيابي، أنه منذ تاريخ الإعلان عن هذه المبادرة في غشت الماضي لم يتم تجهيز المستشفيات بهذه الأجهزة رغم الطلب المتزايد عليها جراء الارتفاع المهول في عدد الإصابات ونسبة الإماتة ، في ظل إغلاق الحدود وتوقف العديد من الصناعات وانعكاس ذلك سلبا على استيراد وصيانة العديد من الأجهزة الطبية، منها اجهزة التنفس والأقنعة الواقية والاسرة الطبية ومعدات الكشف عن الفيروس وغيرها، لتظل هذه الأجهزة حبيسة قرارات غامضة دون ان تتقدم الحكومة بأي توضيحات من شأنها تنوير الرأي العام بخصوص هذا الموضوع.

والجدير بالذكر، أن وزارة الصناعة والتجارة والاقتصاد الأخضر والرقمي كانت قد أعلنت قبل أشهر عن تعبئة بعض الصناعات المتطورة ومراكز البحث والجامعات ، واشراك العديد من الكفاءات المغربية ، لتصميم وتطوير الأجهزة السالفة الذكر بهدف سد النقص الحاد منها بالمستشفيات المغربية لمواجهة تنامي الوضع الوبائي والتكفل بالمصابين وحماية ارواحهم.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى