الرئيسيةالمجتمع

الحبس والغرامة لأستاذ جامعي بسبب “تدوينات”

أدانت المحكمة الإبتدائية بمدينة أكادير، أستاذا جامعيا بالمدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية، التابعة لجامعة ابن زهر، بالحبس النافذ مدة أربعة أشهر، وغرامة مالية قدرها 200 ألف درهم، بسبب تدوينات نشرها على صفحته بشبكة التواصل الإجتماعي “فايسبوك”.

ويأتي هذا الحكم القضائي، بناء ا على شكاية تقدم بها مدير المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية باكادير وزميله والذي يشغل كذلك، نائب للمدير، بشأن الاهانة والتحقير والتشهير عبر تقنيات التواصل الاجتماعي .

ويشار إلى المحكمة الإبتدائية، كانقد أصدرت حكما قاسيا ضد الأستاذ المثير للجدل رفقة زميله في 08 من الشهر المنصرم من السنة الجارية، حيث قضت بإجبار الأستاذ على تسليم أوراق الإمتحانات والنقط الخاصة بوحدة الفيزياء ونقط نهاية تدريب الطلبة في مادة الهندسة المدنية لإدارة المدرسة الوطنية للعلوم التطبيقية في شخص مديرها فورا وحالا مع ما يترتب عن ذلك قانونا وذلك تحت طائلة غرامة تهديدية قدرها عشرون ألف درهم عن كل ساعة تأخير وذلك ابتداأ من تاريخ صدوره وبتحميل المحكوم عليه بالصائر وشمول هدا الحكم بالنفاذ المعجل بقوة القانون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى