الاقتصادالرئيسية

بوانو: شركات المحروقات مستمرة في جني أرباح غير معقولة

تستمر أسعار المحروقات في كي جيوب المواطن المغربي، رغم المنعطفات التي دخل فيها ملف “الأرباح غير المعقولة” لشركات المحروقات والتي كان أخرها، مُنعطفاً تعين الملك محمد السادس للجنة خاصة تضم موظفين سامين، للنظر في هذا الملف المرتبط باحتمال وُجود “تواطؤات بين موزعي المحروقات وتجمع النفطيين بالمغرب” بخصوص الأسعار المطبقة.

في هذا الصدد، قال عبد الله بوانو، رئيس لجنة الاستطلاع البرلمانية حول المحروقات، وعضو الفريق النيابي لحزب العدالة والتنمية، بمجلس النواب، إنه لحدود الساعة لازالت شركات المحروقات تجني أرباح غير مقبولة على حساب القدرة الشرائية للممواطن، وتستغل تحرير قطاع المحروقات.

وأشار بوانو، في تصريح لموقع “الأهم 24″، إلى أن الدليل على إستغلال شركات المحروقات لهذا الوضع هو الفارق الكبير بين أسعار المحروقات بالسوق الدولية وإنعكاساته على السوق المحلية.

وأجاب رئيس لجنة الإستطلاع البرلمانية للمحروقات، على سؤال “الأهم 24″، بخصوص الأليات التي تتوفر عليها الدولة للحد من هذا الوضع، قائلا: “الدولة لديها أليات والآن الملف بيد اللجنة الخاصة التي عينها الملك محمد السادس، فلا يمكن التدخل ما دام أن الملف وصل لهذا المستوى.

وسبق لمجلس المنافسة أن أعد تقريراً أشار فيه إلى أنه “رصد وجود مُمارسات مخالفة لقانون حرية المنافسة والأسعار”. وتضمنت الوثيقة توصية بـ”إصدار غرامات مالية في حق الشركات المخالفة تصل إلى 8 في المائة من رقم معاملاتها”.

وكان البلاغ الملكي أشار إلى أن الملك تلقى ورقةً صادرة عن العديد من أعضاء مجلس المنافسة يبرزون من خلالها أن “تدبير هذا الملف اتسم بتجاوزات مسطرية وممارسات من طرف الرئيس مسّت جودة ونزاهة القرار الذي اتخذه”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى