الرئيسيةالسياسة

ظريف يكشف خلفيات دعم دول الخليج للتحرك المغربي في الكركرات

سارعت عدد من الدول العربية، السعودية والأٍدن وقطر والإمارات وسلطنة عمان، إلى إصدار بيانات داعمة للعملية العسكرية غير القتالية التي قام بها الجيش المغربي بمعبر الكركرات لوضع حد لإستفزازات ميليشيات البوليساريو الإنفصالية.

وفي هذا الصدد، قال محمد ظريف، المحلل السياسي وأستاذ العلوم السياسية، إن إصدار أكثر من بيان من طرف دول عربية يندرج في إطار تحولات عميقة على مستوى مواقف كثير من دول العالم فيما يتعلق بالوحدة الترابية.

وأضاف ظريف، في تصريح لموقع “الأهم 24″، أنه من المعلوم أن بعض القوى داخل الدول العربية تزايد على المغرب ، لكن يلاحظ بشكل عام أن تقرير 25/48 لمجلس الأمن 2020 كان واضح وتبث الخيار الوحيد الممكن والمتمثل في الحكم الذاتي في ظل السيادة المغربية.

وأردف المحلل السياسي، أن هناك تحولات عميقة بالنسبة للدول الإفريقية التي فتح قنصليات في العيون والداخلة، لذلك من المنطقي ان دولا عربية تنخرط في هذا المسار الذي يروم إيجاد حل سياسي متوافق عليه في إطار المبادرة المغربية.

وتابع المتحدث: “ليست هناك تحول في مواقف الدول العربية، بل هناك تحول عميق في مواقف الكثير من الدول، بحيث أن الدول التي تعترف بالجمهورية الوهمية، هي دول قليلة ولا وزن لها في الساحة الدولية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى