الرئيسيةالسياسة

الفيدرالية تحذر من تسريح عمال الجرف الأصفر

أسست فدرالية اليسار الديمقراطي هيأتها الاقليمية بمدينة الجديدة بحضوري ممثلي فروع اقليم المدينة المذكورة، يوم الأحد 8 من الشهر الجاري، اصدرت عقبه بيانا ثمن من خلاله كل المواقف السياسية للهيأة التنفيدية للفدرالية دوليا ووطنيا، ها الى جانب دعوتها الى مزيد من من التكتل لانضاج “العمل الوحدوي”.

ونوه البيان بالمجهودات التي يبذلها اعضاء الفدرالية وحضورهم في جميع الاحتجاجات والمحطات النضالية بالإقليم، الى جانب التحضير للاستحقاقات المقبلة ودعمها لاحتجاجات الجبهة الاجتماعية بالجديدة، كما اعتبرت “تدهور الأوضاع بالإقليم نتيجة لعشرات السنين من الفساد ونهب خيراته من طرف لوبيات الفساد”.

كما نبهت السلطات المحلية ومفتشية الشغل الى الوضع الذي اعتبرته مزريا بخصوص اوضاع عمال وعاملات الاقليم في القطاعات الصناعية الانتاجية واستغلال جائحة كورونا لتسريح عدد منهم بمنطقة الجرف الأصفر، كما استنكرت تدهور الوضع البيئي بالاقليم، “وما يتعرض له نهر أم الربيع سواء  احتقان مصبه بالرمال  أو  تلويث لمياهه جراء الأنشطة الغير مراقبة على ضفافه ” حسب الفدرالية.

هذا الى جانب المطالبة بالبدأ في انجاز فضاءات خضراء، ودعوتها الى الانتباه للارتفاع الملاحظ  لأثمنة الخضر والفواكه ولحوم الدجاج وغيرها من المواد الاستهلاكية الأساسية، وكذا الكشف عن نتائج التحقيقات المتعلقة بالوفيات الست التي شهدها المستشفى الإقليمي في التاسع من شهر أكتوبر الماضي.

وختمت الهيأة بيانها التأسيسي بتثمينها للمجهودات التي تبذلها الأطقم الطبية ومختلف المتدخلين ضد فيروس كورونا ودعوتها السلطات المختصة لتحمل مسؤولياتها لحماية ساكنة الإقليم بعد الارتفاع الكبير لعدد المصابين.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى