الرئيسيةالعالم

ماكرون يطالب المغرب بإستعادة “المتطرفين المغاربة”

فدت مصادر إعلانية فرنسية، وزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان يقوم بزيارة عمل إلى المغرب يوم 9 نوفمبر الجاري، وباقي دول شمال إفريقيا، إثر الأحداث الأخيرة التي شهدتها فرنسا.

وتأتي هذه الزيارة في أعقاب زيارة وزير الداخلية جيرالد دارمانين في 16 أكتوبر الماضي .

ومن المقرر أن يلتقي لودريان ، الإثنين، مع وزير الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج ، ناصر بوريطة ، يلي اللقاء غداء عمل.

ومن المتوقع أن يناقش الوزيران القضايا ذات الاهتمام المشترك. وستكون قضية الهجرة والامن في صدارة مباحثات لودريان – بوريطة .
وأصبحت قضية الهجرة مسألة ذات أولوية بالنسبة للرئيس إيمانويل ماكرون بعد الهجمات التي أدخلت فرنسا أخيرا في حالة حداد.

وقرر رئيس الدولة الفرنسي الاتصال شخصيا برؤساء دول المغرب الكبير لمطالبتهم باستعادة رعاياهم الراديكاليين الذين تريد فرنسا طردهم من اراضيها ،حسب ما جاء في تقرير لراديو ” أوروبا1” .

ويوجد في فرنسا 4000 أجنبي متطرف، بما في ذلك 900 مسجلين خطر ، وينتمون لجنسيات مختلفة . ويوجد ضمن هؤلاء مواطنون من بلدان مغاربية ، يأتي الجزائريون في المقدمة ، يليهم التونسيون والمغاربة.

وبحسب السلطات الفرنسية ، فإن 9 مغاربة في وضع غير نظامي مدرجون في قائمة الأشخاص المطرودين بسبب التطرف.
وللقيام بذلك ، يجب على الرباط أولاً تأكيد هويتهم قبل إصدار تصاريح طردهم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى