الرئيسيةالسياسة

بكاري: “الأحرار” بنك احتياطي للدولة

تفاعل الفاعل الحقوقي خالد بكاري مع دعوة حزب التجمع الوطني للأحرار بعقد مؤتمر استثنائي واعلانهم عن القيام بتعديلات تهم المادة 33 من النظام الأساسي، حيث اعتبر في اتصال للأهم 24 أن هاته الأمور شكلية نظرا لكون حزب الأحرار لم يخرج عن طابعه التأسيسي كحزب.

وأضاف خالد بكاري أن حزب التجمع الوطني للأحرار بنك احتياطي للدولة ولا زال لحد الآن يؤدي أدوار وظيفية منذ تأسيسه باستثناء فترة مر بها مصطفى المنصوري أمينا عاما سابقا لذات الحزب إلا انها وفق تعبيره بالرغم من كل الملاحظات فترة قصيرة حاول خلالها تحقيق الاستقلالية.

وأورد المتحدث ان ولاية رئيس حزب التجمع الوطني للأحرار عزيز أخنوش انتهت في اواخر شهر اكتوبر وبحكم الفراغ التنظيمي الذي يعيشه الحزب مع الجائحة التي اوقفت كل الانشطة السياسية وغيرها، وبالتالي لجوء قيادة الحزب الى هذا الإجراء الذي لا يحمل أي دلالات سياسية.

ووصف بكاري هذا الاجراء كونه إجراء شكلي فقط كي تستمر شرعية عزيز اخنوش كرئيس الي حين الانتخابات المقبلة مؤكدا ان بقاءه رهين بنتائج الاستحقاقات المقبلة.

وكانت الأهم 24 قد توصلت بنسخة من دعوة لحضور أشغال المؤتمر الاستثنائي الذي سيصوت على مقترح يتعلق بتمديد المدة الانتدابية لأجهزة الحزب والمنصوص عليها في المادة 10 من النظام الأساسي، بعد انتهاء مدة أخنوش على رأس حزب التجمع الوطني للأحرار.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى