الرئيسيةالسياسة

تنسيق نقابي يصعد ضد وزارة أمزازي

دعا التنسيق النقابي للجامعة الوطنية للتعليم والنقابة الوطنية للتعليم لتنظيم إضراب يوم الاثنين 16 نونبر 2020 ووقفة احتجاجية أمام وزارة التربية.

وقال التنسيق النقابي، في بلاغ توصلت “الأهم24″، إن هذه الخطوة الإحتجاجية تأتي دعما لضحايا النظامين 1985 و2003، الأساتذة والملحقين الذين تم توظيفهم الأول، وأساتذة الابتدائي أو الاعدادي، في السلمين 7 و8، والمزاولين والمتقاعدين، المتضررين من نتائج الحوار المركزي 25 أبريل 2019 المتمثل بإصدار المرسوم 02-19-504 الصادر في 26 يونيو 2019.

وحمل المصدر، الحكومة والوزارة المعنية مسؤولية “التماطل والتسويف في تسوية هذا الملف الذي عمر أزيد من 35 سنة”، مطالبا بجبر الضرر الذي لحق ضحايا المترقين إلى السلم 11 ابتداء من 1/1/2017 فما فوق، وذلك بتجنب احتساب المعاش بناء على معدل الأجور لـ 8 سنوات.

وطالب المصدر باحتساب معدل أجور 8 سنوات لاحتساب المعاش والتي فرضها المخطط المشؤوم للتقاعد الذي تم تمريره من طرف حكومة بنكيران وفق تعبير البلاغ، وكذا إصدار مرسوم تعديلي من أجل الترقية إلى السلم 11، مؤكد على جبر ضرر الاساتذة والملحقين المزاولين والمتقاعدين بمن فيهم من تقاعدوا قبل 2012.

وجدد التنسيق الثنائي في بلاغه دعوته لجميع ضحايا النظامين 1985 و2003 المتقاعدين والمزاولين إلى خوض إضراب وطن يوم 16 نونبر 2020 مرفوقا باعتصام إنذاري للتنديد بما أسموه “سياسة التماطل التي تنهجها الحكومة والوزارة ومن أجل التسوية الإدارية والمالية للطي النهائي لملف الضحايا”.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى