الرئيسيةالسياسة

مجلس الأمن يمدد ولاية “مينورسو” بالصحراء

قرر مجلس الأمن الدولي، الجمعة، تمديد ولاية بعثة الأمم المتحدة للاستفتاء بإقليم الصحراء “مينورسو” لمدة عام، حتى 31 أكتوبر 2021.

جاء ذلك وفق ما أعلن رئيس المجلس، فاسيلي نيبيزيا، عقب جلسة تصويت حول قرار أمريكي بتمديد ولاية البعثة التي تنتهي ولايتها الحالية الأحد.

وصوّت لصالح قرار التمديد 13 دولة عضوا بالمجلس، فيما امتنعت روسيا وجنوب إفريقيا عن التصويت.

والدول الـ13 هي: بلجيكا، وجمهورية الدومينيكان، وإستونيا، وألمانيا، وسانت فينسنت والغرينادين، وإندونيسيا، والنيجر، وتونس، وفيتنام، وفرنسا، وبريطانيا، والصين، والولايات المتحدة.

وطالب القرار أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، بسرعة تعيين مبعوث أممي لإقليم الصحراء، خلفا للمبعوث السابق هورست كوهلر، المستقيل في ماي 2019.

وحث القرار جميع الأطراف على العمل معا لمساعدة الأمم المتحدة في إيجاد حل سياسي واقعي ومقبول لطرفي النزاع.

ورحب القرار بجهود المغرب “الجادة وذات المصداقية” للتوصل إلى حل يتفق عليه الطرفان، (متمثلة في مبادرة الحكم الذاتي التي أطلقتها الرباط في 2017).

ومطلع أكتوبر الجاري، أوصى غوتيريش، في تقرير عرضه على أعضاء المجلس، بضرورة “تمديد ولاية (مينورسو) لمدة عام كامل”.

وقال في التقرير، “البعثة هي المصدر الرئيسي، الذي أعول عليه ويعول عليه مجلس الأمن والدول الأعضاء والأمانة العامة، للحصول على المعلومات والمشورة غير المتحيزة بشأن التطورات بإقليم الصحراء”.

وتشرف الأمم المتحدة على مفاوضات بين المغرب و”البوليساريو” بحثا عن حل نهائي للنزاع حول الإقليم، منذ توقيع الطرفين اتفاق وقف إطلاق النار عام 1991.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى